المصادقة في الـ ASP.NET

11 أبريل 2016     597 مشاهدة    0 تعليق
تم النشر في #Security  #Authentication 

المصادقة Authentication هي عملية التعرف على هوية المستخدم وذلك بتزويد بيانات التعريف كإسم المستخدم وكلمة المرور, إذا كانت بيانات المستخدم صحيحه أصبح المستخدم مصادقاَ عليه. من ثم يمكن تخويله للوصول إلى بعض المصادر.

سنقوم اليوم بالتعرف على أنواع المصادقات التي قدمتها الـ ASP.NET لمطوريها. قدمت الـ ASP.NET أربعة أنواع للمصادقه وهي:

  1. Windows Authentication

    في هذا النوع تعتمد الـ ASP.NET على مصادقتها على هويات مستخدمي الويندوز, ويمكن ضبط هذا النوع في ملف الـ Web.Config كالتالي:

    <system.web>
    <authentication mode="Windows"/>
    </system.web>
  2. Forms Authentication

    في هذا النوع تعتمد الـ ASP.NET على مصادقتها على نموذج يقوم بإنشاءه المطور ليتم من خلاله التحقق من هوية المستخدم (إسم المستخدم وكلمة المرور), ويمكنك إستخدام خواص وإجراءات الفئة FormsAuthentication للإنتقال إلى الرئيسية بعد تسجيل الدخول مثلاً, كما يمكنك إستخدام أدوات العضويه ASP.NET Membership Controls, ويمكن ضبط هذا النوع في ملف الـ Web.Config كالتالي:

    <system.web>
    <authentication mode="Forms"/>
    </system.web>
  3. Passport Authentication

    في هذا النوع تعتمد الـ ASP.NET على مصادقتها على Passport Network والتي يتم التعرف على الـ Windows Live ID للمستخدم, فلو تم التعرف على بيانات المستخدم يتم الرجوع لرابط الموقع الأساسي وبعدها يكون المستخدم مصادقاً عليه, ويمكن ضبط هذا النوع في ملف الـ Web.Config كالتالي:

    <system.web>
    <authentication mode="Passport"/>
    </system.web>
  4. None

    في هذا النوع لا تستخدم الـ ASP.NET أي نوع من أنواع المصادقة, فيتم التعامل مع المستخدمين, كمستخدمين مجهولي الهوية Anonymous, ويمكن ضبط هذا النوع في ملف الـ Web.Config كالتالي:

    <system.web>
    <authentication mode="None"/>
    </system.web>

طبعاً ما تم التطرق إليه ماهو إلا الشيء البسيط للتعرف على المصادقات في الـ ASP.NET, ولكن يمكنك عمل مصادقة خاصه بك أو إستخدام مصادقة الشبكات الإجتماعية مثلاً ولكن هذا خارج نطاق تدوينة اليوم, فالسابق هو الشيء الأساسي لعملية مصادقة المستخدمين في أي موقع قد تقوم بتطوبره.

تويتر فيسبوك قوقل + لينكد إن


اكتب تعليقك